Menu

مصير سيميوني بين البريمييرليج ووجهة غير متوقعة

  • السبت 03 فبراير 2018 11:16 م
  • 4 مشاهدة

دييجو سيميوني أحد أفضل المدربين في العالم، لما قدمه رفقة أتلتيكو مدريد منذ قيادته الروخيبلانكوس في ديسمبر/كانون الأول 2011.

وحقق سيميوني مع أتلتيكو مدريد العديد من الألقاب منها الدوري الإسباني في 2014 متفوقا على العملاقين ريال مدريد وبرشلونة، كما أنه قاد الأتلتي للوصول لنهائي دوري أبطال أوروبا مرتين.

نال سيميوني اهتماما كبيرا من 4 فرق في الفترة الماضية ليكون الرجل الأول هناك، منها 3 بالدوري الإنجليزي تشيلسي وآرسنال ومانشستر يونايتد، إلى جانب باريس سان جيرمان الفرنسي.

وذكرت صحيفة "التايمز" البريطانية، أن سيميوني يفضل تدريب مانشستر يونايتد على تشيلسي إذا رحل عن أتلتيكو مدريد في نهاية عقده.

ويستعرض "عرب لايف " في التقرير التالي، موقف سيميوني من الرحيل عن أتلتيكو مدريد والوجهة الأقرب في حالة رحيله.


الصفقات وراء بقاء سيميوني

بدون مقدمات، أعلن نادي أتلتيكو مدريد تمديد عقد سيميوني من 2018 حتى 2020، لكن الصحافة الإسبانية، ذكرت في الفترة الماضية، أن سيميوني قلص مدة عقده قبل ذلك كنوع من "الاعتراض" على سياسة الأتلتي، بالتفريط في النجوم.

وجاء ذلك بعد رحيل دييجو كوستا إلى تشيلسي في 2014 قبل عودته مرة أخرى هذا الشتاء، إلى جانب عدم تلبية طلباته في الصفقات بعدما كان يريد ألكسندر لازكايت في 2016 ولكن النادي في فشل في ضمه ما أثار غضب المدرب الأرجنتيني.

استعادة سيميوني لكوستا وتحقيق أتلتيكو مدريد بعض طلباته في سوق الانتقالات بضم فيتولو من إشبيلية، ما ساهم في تراجع سيميوني عن قراره.

بخلاف كوستا وفيتولو، إدارة أتلتيكو مدريد جددت عقود كل نجوم الفريق أمثال ساؤول نيجيز بشرط جزائي 150 مليون يورو ولوكاس هيرنانديز وتوماس بارتي وقبلهم كوكي ويان أوبلاك وأنطوان جريزمان، كنوع من الترضية لسيميوني وكسب خاطره من أجل مواصلة العمل في النادي.

لماذا يفضل البريمييرليج؟



بحسب الصحافة الإسبانية والإيطالية، فإن سيميوني يفضل البريمييرليج لقوته وحماسه الكبير، واعتقاده بأنه ملائم لأفكاره الفنية لأنه يمتاز مع أتلتيكو مدريد بالصلابة الدفاعية مع الاتزان في الهجوم.

وكان تشيلسي قد حاول في صيف 2016 بقوة التعاقد مع سيميوني ولكن المدرب فضل البقاء مع أتلتيكو مدريد، ليجلب البلوز أنطونيو كونتي، وكذلك الحال بالنسبة لآرسنال قبل أن يعلن تمديد عقد آرسين فينجر.

سر رفض سميوني لتشيلسي وآرسنال، كشفته صحيفة "تايمز" اليوم، وذلك بسبب حب سيميوني لمانشستر يونايتد ورغبته في قيادة الفريق خلال الفترة المقبلة إذا رحل جوزيه مورينيو.

ويرى البعض أن أسلوب سيميوني الذي يمتاز بالكرة الدفاعية ربما لن يلائم مانشستر يونايتد، وقد وجهت بعض الجماهير العديد من الانتقادات لمورينيو بسبب تلك الطريقة هذا الموسم.

وجهة غير متوقعة



يراقب فريق باريس سان جيرمان، وضع سيميوني مع أتلتيكو مدريد بقوة في الفترة الأخيرة وينتظر نهاية الموسم الجاري لمحاولة التخلص من مدرب إشبيلية السابق، أوناي إيمري وفقًا للعديد من التقارير الصحفية.

وكانت شبكة "لو10 سبورت" الفرنسية وصحيفة "آس" ذكرت أن ناصر الخليفي، رئيس نادي باريس سان جيرمان مستعد لتوفير كل طلبات سيميوني من أجل قيادة فريق أحلام الباريسيين الذي يقوده أغلى لاعب في العالم، نيمار دا سيلفا.

وأشارت الصحيفة إلى أن مشروع سان جيرمان يثير اهتمام سيميوني وقد يرحل نحو حديقة الأمراء ولكن كل ذلك يتوقف على وضع الأتلتي بالموسم الجاري وصفقات النادي في الصيف المقبل.