Menu

ليبرمان: أمننا تضرر من نشر تفاصيل ضرب المفاعل السوري

  • الأربعاء 21 مارس 2018 07:16 م
  • 14 مشاهدة
ليبرمان.jpg

قال وزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان إن "الأمن الإسرائيلي تضرر من نشر تفاصيل قصف ما قال إنه مفاعل نووي سوري، وذلك في أعقاب المزايدات والمنافسة بين كبار القادة الإسرائيليين لإظهار دورهم في العملية".

وأشار ليبرمان الذي يزور إفريقيا إنه "لم يكن مرتاحًا لكشف النقاب عن العملية منذ البداية، وأنه نادم الآن لما حصل"، مبينًا أن "المزايدات والتسابق على المايكروفونات كشف أساليب عمل الاستخبارات الإسرائيلية وهو ما قد يحتاجه الجيش مستقبلاً".

ولفت إلى أن الاستخبارات الإيرانية استفادت كثيرًا من كل هذا الكم من التفاصيل.

وأدى خطأ لجيش الاحتلال الإسرائيلي قبل أيام بنشر فيديو قال إنه لقصف نفق للمقاومة في قطاع غزة إلى إحباط محاولته عمل ضجة إعلامية كبيرة حول قصفه لمفاعل نووي سوري مفترض.

فقد أظهر مقطع فيديو نشره جيش الاحتلال الإسرائيلي صباح الأربعاء لما يشتبه أنه تدمير مفاعل نووي سوري أنها نُشرت مسبقًا على الإعلام العبري، في نادرة لم تحدث مسبقًا.

وأعاد نشر الجيش لتلك المقاطع إلى الأذهان ما نشرته صحيفة عبرية حول فيديو مطابق 100% لقصف قالت إنه في قطاع غزة.

وكان جيش الاحتلال اعترف فجر اليوم بتدمير مفاعل نووي سوري كان في المرحلة الأخيرة من بنائه في ضربة جوية شنتها مقاتلاته في دير الزور، شمال دمشق لّيلة 5-6 سبتمبر من عام 2007.

أما الفيديو ذاته الذي نشرته صحيفة "هآرتس" العبرية في 18 مارس الجاري فقالت إنه لقصف نفق للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

وهذه هي المرة الأولى التي يعترف فيها جيش الاحتلال عن مسؤوليته عن تلك الحادثة بعد مرور 11 عامًا عليها.