Menu

ميسي ورنالدو في فريق واحد بمباراة "كل النجوم"؟

  • الإثنين 19 فبراير 2018 10:26 ص
  • 18 مشاهدة

تتجه الأنظار إلى مدينة لوس أنجليس التي تستضيف مباراة "كل النجوم" الاستعراضية التي تجمع أفضل اللاعبين في دوري كرة السلة الأميركي، في أحد أهم الأحداث الرياضية في الولايات المتحدة ويتابعه الملايين حول العالم.

واستغلت صحيفة (أس) الحدث لإطلاق فكرة لإقامة مباراة استعراضية على نفس الشاكلة، وتجمع أفضل اللاعبين في الدوري الإسباني، وعلى رأسهم ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، وربما يلعب الثنائي في فريق واحد كما يحلم ملايين المشجعين.

وتقترح الصحيفة بأن يتم فتح باب التصويت على اختيار اللاعبين في مباراة "كل النجوم" بالليغا عبر الإنترنت، بمشاركة الجمهور واللاعبين والمدربين والصحافيين وانتقاء 36 لاعباً من 18 فريقاً.

ويضم كل فريق 11 لاعبا أساسياً و7 بدلاء كما هو الحال في أي مباراة بالليغا، لكن لا بد من الأخذ في الاعتبار عند التصويت اختيار حارسي مرمى و5 مدافعين و6 في خط الوسط و5 مهاجمين.

وبعد اختيار 18 لاعباً سيصوت الجمهور لاختيار التشكيلة الأساسية، كما يتم التصويت على اختيار مدرب لكل فريق وهناك تصويت آخر لاختيار لاعب من كل فريق لحمل شارة القيادة.

ومن المتوقع أن يحمل ميسي ورونالدو شارة القيادة في فريقين متنافسين، على غرار ليبرون جيمس وستيفن كوري في دوري السلة الأميركي، لكن قد يحبذ الجمهور التصويت لهما للعب سوياً في فريقٍ واحد لأول مرة بعد سنوات طويلة من التنافس الثنائي. 

 


وفي حال اختيار ميسي ورونالدو كقائدين للفريقين فهناك مقترح بأن يختار كل لاعب منهما التشكيلة التي يريدها بفريقه من بين بقية اللاعبين الفائزين بالتصويت. 

ولاقت الفكرة ترحيباً من بعض المشجعين، واقترح البعض إجراء مسابقة على هامش المباراة في تنفيذ الركلات الحرة، على غرار مسابقة الرميات الثلاثية في مباراة "كل النجوم" في السلة، بينما طالب آخرون بتعميم الفكرة وإقامة مباراة بين نجوم الليغا ونجوم الدوري الإنكليزي الممتاز.

 


وتكمن المشكلة الأبرز في إيجاد موعد مناسب لهذه المباراة، في ظل ازدحام الموسم، والمنافسة في دوري أبطال أوروبا، ويبدو الموعد الأفضل في فترة عطلة عيد الميلاد.