Menu

أغلب الطائرات تُطلى باللون الأبيض.. فما علاقة تنفس الركاب؟

  • الإثنين 22 يناير 2018 09:16 م
  • 28 مشاهدة
Airbus-ACJ3193.jpg

هل لاحظت من قبل أن أغلب الطائرات بيضاء اللون؟ حتى وإن اختلفت في أسماء شركات الطيران أو أشكال التصاميم، ما الحكمة من هذا يا ترى؟

 

الشمس وحرارة الطائرة

 

اللون الأبيض يعكس أشعة الشمس، وبالتالي لا تسخن الطائرة وترتفع درجة حرارتها، ما يحافظ على برود متن الطائرة من الداخل، لكن الألوان الأخرى تمتص حرارة الشمس بدرجات مختلفة وتزيد من سخونة الطائرة، بحسب موقع Business Insider الأميركي.

وإن أضفنا العوامل الأخرى التي ترفع درجة حرارة الطائرة سواء الحرارة الناجمة عن المحركات والأجهزة الإلكترونية، مع تنفس وحركة المسافرين، سيضطر هذا الطائرةَ إلى رفع عمل مكيفات الهواء داخلها لضبط الجو، ما يعني استهلاك كميات وقود أكبر.

 

اكتشاف الخلل سريعاً

بحسب موقع Science ABC يساعد اللون الأبيض الفنيين ومسؤولي السلامة على اكتشاف أي خلل أو شقوق وشروخ أو صدع وتآكل في جسد الطائر سريعاً، أو في حالة تسرُّب زيت الطائرة مثلاً يبدو واضحاً، ولا يعمل أي لون آخر بجودة اللون الأبيض في هذا الجانب البصري.

 

تكلفة أقل

 

الأمر له بعد اقتصادي أيضاً، فالطلاء الأبيض من أرخص الطلاءات ثمناً، أيضاً تكون تكلفة الرسم على الطائرة واستخدام الألوان أكثر تكلفةً من ناحية القوى العاملة التي ستغير الألوان وترسم، ومن ناحية المال اللازم لشراء الألوان المستخدمة.

أيضاً هذا الأمر موفر للوقت، فطائرة Airbus العادية تحتاج بين يومين إلى 7 أيام لطلائها باللون الأبيض، وستزيد هذه الفترة مع الألوان التي غالباً ستحتاج إضافات فنية بألوان متنوعة، فلن تتخيل طائرة خضراء اللون فقط دون أي لمسات جمالية، وكأنها شجرة تطير في السماء!

كما أن الطائرات الملونة تحتاج لتكلفة أعلى لإعادة تصميمها بتغيير الشكل الخارجي والألوان، وبحسب موقع Deutsche Welle الألماني، تحتاج معظم الطائرات إلى إعادة طلاء كل 7:8 سنوات، كما يؤثر هذا على تكلفة بيعها مستعملة أيضاً.

 

زيادة وزن الطائرة

 

الألوان الأخرى الداكنة تضيف وزناً للطائرة، إذ قد يزيد وزن الطائرة عند طلائها بألوان أخرى غير الأبيض بمقدار 200 كيلوغرام، ما سيزيد استهلاك المزيد من الوقود؛ ومن ثم زيادة نفقات شركات الطيران، بحسب ما أوضحته شركة Boeing الأميركية.

 

لون لا يبهت

 

بالعودة إلى مسألة التحليق في درجات حرارة مرتفعة والتأثر بالشمس، والعوامل الجوية المختلفة من الأمطار والرياح، فإن اختيار ألوان غير الأبيض قد يسبب بهتان اللون مع الوقت، ما يقلل من الشكل الجمالي للطائرة، ويكلف في إعادة طلائها وتجديدها.

 

سهولة وضع الشعار

 

في عمليات تأجير وشراء شركات الطيران للطائرات، يكون هناك طلب أكبر على شراء الطائرات البيضاء أكثر من تلك الملونة، وذلك لسهولة إضافة شعار الشركة دون الحاجة لإعادة طلائها، أيضاً في حالة نزع الشعار وإعادتها لمالكها أو بيعها.

 

تجنب اصطدام الطيور

بحسب دراسة أجرتها جامعة بوردو الأميركية ونقل نتائجها موقع Curiosity، فإن اصطدامات الطيور بالطائرات البيضاء كان أقل من الزرقاء، وهو ما يساعد في الحفاظ على الحياة البرية، ويقلل من اصطدام الطيور بالزجاج الذي قد يشوش الرؤية بسبب الريش، ويحتاج عمليات تنظيف أكبر.