الإثنين , أكتوبر 23 2017
الرئيسية / منوعات / ‘الكاروشي’ مرض جديد يهدد حياة الصحافيين!

‘الكاروشي’ مرض جديد يهدد حياة الصحافيين!

“الكاروشي” مرض جديد، ظهر مؤخراً في الساحة الطبية، وأثار قلق عدد كبير من الناس، خاصة بعد انتشاره “الواسع” في اليابان، والخشية من أن يزحف نحو الشرق الأوسط، ويهدِّد حياة كثير من الأشخاص العاملين في “مجالات عملية معينة”، وفي مقدمتهم الصحفيون.

وفي التفاصيل، كشف الدكتور مجدي بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، عن تفاصيل المرض الجديد القادم من اليابان، والمسمَّى “الكاروشي”، وأسبابه، وكيفية تجنُّبه، حيث قال: “الكاروشي”، هو مصطلح ياباني، يعني الوفاة المهنية المفاجئة نتيجة الإفراط في العمل. وأضاف أن هناك بعض الدول مثل اليابان والصين، يعشق مواطنوها العمل حدَّ الإدمان، وهو ما يؤدي بهم إلى الانتحار، أو الوفاة المفاجئة، الأمر الذي أجبر الحكومة اليابانية على تقليص عدد ساعات العمل الإضافية لمنع الموظفين من “العمل حتى الوفاة”.

وأكد بدران، أن المرض ينتشر بين العمال الذين يتفانون في العمل، أو يؤدون أعمالاً شاقة مثل عمال البناء، كما يصيب الصحفيين نتيجة مصاحبة التوتر لعملهم، والرغبة في التعامل وبسرعة مع سباق الأخبار، وأوضح أن الأسباب الطبية الرئيسية المعلنة للمتوفين بالمرض هي: السكتة الدماغية، وتوقف القلب نتيجة الإجهاد الشديد.

وقال: من العوامل المسببة للمرض أيضاً التوتر، والحرمان من الطعام فترات طويلة، والإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وقلة النوم، والإجهاد المفرط في العمل، وسوء التغذية والعمل تحت الضغط. بحسب “الوكالات”.

ولتجنب المرض، قدم الدكتور بدران 12 نصيحة تحد من مخاطره، وتحمي الإنسان من الوقوع في براثنه، وهي: الترفيه، والتوقف عن التدخين، والنوم لساعات معقولة، وممارسة الرياضة، وتناول الغذاء الصحي المتوازن، وضبط نسبة السكر والملح، والتقليل من التوتر، والفضفضة، والعمل بروح الفريق، والحصول على قسط مناسب للراحة، وقضاء الإجازات في مناطق غير مزدحمة “يستحسن في المناطق التي تنتشر بها الخضرة والأشجار”، والتوقف فوراً عن العمل عند الشعور بالإجهاد المفاجئ.

وأضاف استشاري المناعة، أن النوم لأقل من 6 ساعات يزيد من خطر الموت المبكر، وشدد على ضرورة الحصول على قسط وافر من النوم “لنحو 8 ساعات على الأقل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.